السبب وراء إضاعة محمد صلاح لضربة الجزاء البارحة في مباراة مصر والسنغال

السبب وراء إضاعة محمد صلاح لضربة الجزاء البارحة في مباراة مصر والسنغال

السبب وراء إضاعة محمد صلاح لضربة الجزاء البارحة في مباراة مصر والسنغال

 

تأثرت جميع الشعوب العربية البارحة بخسارة المنتخبين المصري والجزائري البارحة. وضياع حلم التأهل لكأس العالم عام 2022 الذي سيقام في دولة قطر. واندهش العالم من طريقة تنفيذ المنتخب المصري للركلات الترجيحية، خاصة المهاجم الدولي المحترف في ليفربول الإنكليزي، محمد صلاح. ولم يكن صلاح الوحيد الذي أضاع ركلته. لكن الإعلام دائماً ما يركز على النجم المصري كونه الفريد من جيله. فهو أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي العام الماضي وهدافه لأكثر من عامين.

السبب وراء إضاعة محمد صلاح لضربة الجزاء البارحة في مباراة مصر والسنغال
السبب وراء إضاعة محمد صلاح لضربة الجزاء البارحة في مباراة مصر والسنغال

 

 اضغط هنا وانضم إلينا و أربح المال معنا 

وسنتناول في هذه المقالة "لماذا أضاع محمد صلاح ضربة الجزاء البارحة؟"، عن الأسباب التي أودت بصلاح لتضييع الركلة فلكل سبب مسبب. فسنتعرف أكثر عن هذه المسببات. 

أهم الأسباب التي أودت بتضييع ضربة الجزاء

أولاً: ضغط مباراة الذهاب 

من شاهد مباراة الذهاب سيعرف أن المنتخب المصري وبلا شك لعب أفضل من مباراة الإياب بمراحل، لكنها لم تكن تلك المباراة التكتيكية، ومحمد صلاح بخبرته الدولية يعلم أن من يريد الظفر بالتأهل، سيصل بالتركيز والتقيد بالخطة وليس بالروح والعفوية، فعلينا ألا ننخدع بمياراة الذهاب، فمباراة الذهاب كانت مزيج من المهارة الفردية والعفوية والحظ الجيد. ولم تكن تلك الخطة المحنكة والتناغم بين اللاعبين للوصول لمرمى الخصم.

ثانياً: ظروف المباراة والجمهور 

تأخر المنتخب المصري ولاعبيه منذ الدقائق الأولى، أشعلت الجماهير السنغالية. وهبطت من معنويات المنتخب المصري، الذي كان يلعب في أرض السنغال. ولذكرالحق بشهادة كل من شاهد المباراة، أن الجمهور السنغالي لم يتردد في الصراخ وتوجيه الهتافات المنددة في كل مرة يحصل فيها لاعب مصري على الكرة وخاصة النجم محمد صلاح.

كما شاهدنا المصابيح الخضراء المزعجة الموجهة للاعبي المنتخب المصري خلال تأدية ركلاتهم الترجيحية والتي أضاعوا معظمها. لتشتيتهم وانتزاع الثقة من نفوسهم.

ثالثاً: قوة الخصم

علينا الاعتراف جميعاً، أن المنتخب السنغالي منتخب قوي وعنيد، يتفوق على المنتخب المصري في الاستقرار الإداري. ويملك ترسانة من النجوم المحترفة في القارة العجوز كزميل محمد صلاح في هجوم ليفربول "ساديو ماني" واللاعب "كاليدو كوليبالي" أحد أبرز نجوم دفاع نابولي الإيطالي.

وفي نهاية مقالتنا "لماذا أضاع محمد صلاح ضربة الجزاء البارحة؟"، وتعرفنا على أهم الأسباب التي أدت بإضاعة الركلة الترجيحية للنجم المصري. نتذكر بحسرة أن لكرة القدم وجهها السلبي الذي لا يعترف إلا بالنتيجة. ونتيجة البارحة كانت قاسية على الشعبين المصري والجزائري، والشعب العربي الذي يريد مشاهدة جميع المنتخبات العربية في كأس العالم.

أعجبك المقال , قم بالان بالاشتراك في النشرة البريدية للتوصل بالمزيد

التعليقات

عن الناشر

motassem

كاتب محتوى متخصص في المجال الرياضي والتقني.

مقالات حالية